منوعات

ماهي حقيقة كتاب آخر الزمان” لـ ابراهيم بن سالوقيه الذي تنبا بنهاية العالم سنة 2020 ؟

ماهي حقيقة كتاب آخر الزمان” لـ ابراهيم بن سالوقيه الذي تنبا بنهاية العالم سنة 2020 ؟


ما إن شارف العام 2019 على الانتهاء ودخلنا في العام 2020 حتى بدأت الأحداث تتوالى، وكل حدث أكبر من ذاك الذي سبقه، أحداث جسام كادت، وما تزال أن تؤدي إلى كوارث غير محمودة العواقب ولم تنته ارتداداتها حتى هذه اللحظة….حتى ان البعض قال انها نهايه العالم ففيروس كورونا و الكوكب الذي سيصدم بالارض كافي لقتلنا جميعا…… خلال الساعات الماضية ضجت محركات البحث عبر جوجل عن “كتاب آخر الزمان” لـ ابراهيم بن سالوقيه ، ، وسط حالة من الذعر الكبيرة التي سيطرت على الكثيرين حول العالم ، خصوصاً بعد انتشار عدد من الأقاويل بأن الكتاب يوحي بنهاية العالم خلال شهر مارس 2020 .مما قاله إبراهيم بن سالوقيه المتوفي عام 463 هـ، حتى إذا تساوى الرقمان (20=20)، وتفشى مرض الزمان، منع الحجيج، واختفى الضجيج، واجتاح الجراد، وتعب العباد، ومات ملك الروم، من مرضه الزؤوم، وخاف الأخ من أخيه، وكسدت الأسواق، وارتفعت الأثمان، فارتقبوا شهر مارس، زلزال يهد الأساس، يموت ثلث الناس، ويشيب الطفل منه الرأس»، هذه الكلمات مقتطفة من كتاب «أخبار الزمان» صفحة 365.

ماهي حقيقة كتاب آخر الزمان” لـ ابراهيم بن سالوقيه الذي تنبا بنهاية العالم سنة 2020 ؟
السابق
خمن اسماء الاكلات من الصور
التالي
دعاء للميت قصير للواتس